عتابا

يوسف بك بالغربي تنحى

لف عقال والشمله شلحها

سبع آلاف بسيفو ذبحها

وخلى الدم جاري للركاب

يوسف بك في جوعيت رابط

قتل ألفين واربعمية ضابط

ولك داود لا تخشى المرابط

اجاك البك حداف الرقاب

في بنشعي صاير معركته

وضرب السيف بالأرقاب غنى

يوسف بك برجالو تكنى

وخلى الدم جاري للركاب

حسن باشا لا تهد العماره

لا هي مرجله ولا هي شطاره

يوسف بك عامود النصارى

وسيفو اعتاد عاذبح الرقاب

بطل لبنان ما طل يوماً

إلا وحاطته رجاجيل

بسيوف تفري المنايا

وتذكر جيلا بعد جيل

 
شارك